Monday, May 16, 2005

رواية إحتضان السراب – الجزء الثامن


لم أشأ أن أزعج أحداً منهم. لم أرد الإحباط في حياتي أكثر. لقد إتخذت القرار وعملت على تحقيق رغبتي. آن الأوان لتحقيق رغباتي وطموحي لعلي أنشغل وأنسى، كنت بهذه الأفكار أضحك بها على نفسي. كنت أريد الهروب لملاذ لا تكون موجودة فيه كي لا تذكرني بمأساتي ولكن هيهات، هي ممزوجة بروحي وعقلي ودمي، فكيف لي الهروب

لقد تم قبولي لبعثة في الولايات المتحدة لإكمال الماجستير، وسأرحل بعد شهر تقريباً. ها قد قلتها لهم على الغداء ذلك اليوم. ساد سكون عجيب على المائدة للحظات

ألف مبروك يا خالد، وأخيراً تحدث أحدهم. إبن عمي وزوج أختي. فرشقه الجميع بالنظرات المرعبة. أكاد أجزم بأنه تمنى الموت لحظتها. يا للمسكين، لقد أشفقت عليه لحظتها

تترك أمي المائدة وتنهض متوجهه نحو المطبخ، فيلحق بها أختي وإبنه العم، زوجة أخي

لم تخبرنا بهذا الأمر من قبل ورغبتك بإكمال دراستك بالخارج، يحدثني أخي.

واستعينوا على قضاء حوائجكم بالكتمان، رددت عليه. تكتمه عنا، نحن أسرتك. أخي مستغرباً، لم نكن ولن نكون من حاسديك يا أخي، بدا منـزعجاً. الكتمان ليس للحسد يا أخي، أجبته، ولكني لم أشأ أن أذيع الخبر ولم يصلني رد رسمي حينها، وها أنتم أول من يعرف بعد تأكيده لي بالأمس

الا يكفي عقاب لي يا خالد. تقولها أمي بعد إندفاعها بالعودة ودموعها لا تتوقف. ما جريرتي، ما الذي فعلته حتى أعاقب بهذا. لم يكن بيدي حيله. هي إبنتهم وهم زوجوها، ماذا كان علي أن أفعل، تسألني بينما أختي وإبنة عمي تحاولان تهدئتها

ومن قال إن ذلك عقاب لك أو لغيرك، قلتها بانفعال. أأصبح هذا أيضاً علي حراماً. وهل قدري أن تفشل رغباتي وتتلاشى إمنياتي

ومنذ متى كانت رغبتك أو أمنيتك أن تكمل دراستك بالخارج، تسألني أختي ولكن بهدوء، كمن يعتب على من يحب

حتى أنت يا شريفة إنقلبتي ضدي. أأصبحت أنا المسيء الآن والمخطئ. منذ هذه اللحظة. رددت بعصبية. أنا وبس، ولا أحد غيري. من الآن وصاعداً لا إعتبار عندي لأحد غير نفسي. مصلحتي هي ما تهمني. تركت المائدة وذهبت لغرفتي

يا إلهي ماذا حصل لي. كيف لي أن إنقلبت من ذلك الفتى الوديع المحب لكل الناس إلي هذا الشرير الكاره لدنياه وبدأت سموم حقده أول من تصيب، تصيب أهله. تباً، لقد أصبحت عبداً لأحقادي، فهل يوجد أحد يطلق سراحي. ولكني لم أقصد إيذاء أحد سوى نفسي، ولكن ها هي الرياح تسير عكس ما نشتهي

إنتهى الجزء الثامن

ويتبع في الجزء القادم

6 Comments:

Blogger Broke said...

This is a normal recation for what '7alid has been through ..

I think that it's a good decision .

8:14 AM  
Blogger nanonano said...

ما ألوم خالد على أنفعاله..بس راح ألومه أذا استمر في أنانيته..أنا اعتقد أن قرار رحيله أحسن قرار

8:42 AM  
Blogger Beeshooo said...

This comment has been removed by a blog administrator.

9:34 AM  
Blogger Beeshooo said...

This is the best decision, he should start his own life. if he stay there , he have to see her every while , & that's will hurt him soo much :( :( :( & hurt me too

Friends Can be Lovers, BUR Lovers can't be Friends !

9:35 AM  
Blogger يعقووبوو said...

ايواااااااااااا لا يوقف لا يوقف لا يوقف

loooooooooooooooool ~d:

خوش قصه وعساك عالقوه (:

وشكراً للمساحه
ودمتم سالمين ... (:

10:11 PM  
Blogger forzaq8 said...

بس سفره و هو اعزب و معصب يؤدى الى زواجه من امريكيه

7:45 AM  

Post a Comment

<< Home