Wednesday, February 02, 2005

إغتيال (15)


الزمان: منتصف شهر مارس
المكان: الحديقة المقابلة لمبنى للبرلمان، بالقرب من بيغ بن

"اللعنة أين أنت يا سايمون؟" يسأل غريغ نفسه بصوت مسموع. سايمون روزنثال مراسل البي بي سي، وأحد المقربين من الرئاسة.

"غريغ أيها العجوز" يقترب منه سايمون روزنثال، "آسف للتأخير، خرجت من المكتب بصعوبة، العمل غير محتمل هذه الأيام. ما الجديد؟".
"أرى إنك في عجلة من أمرك، لذا سأدخل في صلب الموضوع".

يبدأ غريغ بشرح موضوع الصادرات العراقية لسايمون وعن محاولات العراق وتحايل رئيسه لشراء منتجات ثنائية الإستخدام، ومدى خطورتها. يسهب غريغ بالموضوع بالتفاصيل وبالأخص التفاصيل المتعلقة بإسرائيل.

"غريغ" يقاطعة سايمون، "هل تريد أن تقنعني بأن العراقيين قد بدأوا للتو بشراء هذه المنتجات؟. لقد كانت حكومة صاحبة الجلالة والدول الغربية الأخرى، من الممولين الرئيسيين لمشاريع العراق العسكرية، الكيميائية والبيولوجية. أنسيت يا غريغ مذبحة حلبجة الكردية ؟".

"أنا أعرف ذلك، سايمون لِمَ تظن بأننا سنوقف الصادرات العراقية؟ ...سأجيبك،. حتى لا تحدث مذابح أخرى، أتعرف ما أعنيه؟" يلمح غريغ إلى إسرائيل.

يناول غريغ مظروفاً سميكاً لسايمون، "خذ هذا لمساعدتك في المشروع أنت وفريق العمل".

"آآآآه" يبتسم سايمون وهو يرى المحتويات، "منذ فتره طويلة ولم تزرنا جلالة الملكة بهذه الكثرة"، ملمحا للأوراق النقدية التي بداخل المظروف.

"أنت تعلم مشاغلها يا عزيزي" يضحك غريغ، "ما يبقى من المبلغ هو هدية لك، كالعادة مساهمتنا في الصندوق التقاعدي لسايمون روزنثال".

يناوله غريغ مظروف مانيلا سميك، "آه، الملكة مرة أخرى؟" يضحك سايمون.
"كل ما تحتاجه من معلومات من ناحيتنا، أما الباقي فعلى فريقك البحث عنه. سايمون نريد حملة إعلامية شرسه ضد العراقيين، لا تهاون. وإن إستطعت، إتصل بأصدقائك بنيويورك ليباشروا العمل من هناك أيضاً. نريد أن نثير جنون العراقيين ولكن ليس إلى حد التهور. سايمون إلى حد التهور!".

"متى سيعلن عن قرار وقف الصادرات؟" يسأل سايمون.
"سأبلغك قبلها لتكون مستعداً ويكون لك السبق الصحفي".

إنتهى الجزء الخامس عشر
ويتبع في الجزء القادم

2 Comments:

Blogger nanonano said...

thanks for visiting my blog!

tried the soup yet? hope u like it!!

*grinz*

5:10 AM  
Blogger esetch said...

Nano

Not yet, don't have all the ingredient.

6:50 PM  

Post a Comment

<< Home