Tuesday, April 19, 2005

رواية فسيفساء – الجزء الثامن


الزمان : الأربعاء – 12 / يناير / 2005 – الساعة الواحدة بعد منتصف الليل

المكان : شقة بومريوم الخاصة

"الأمر هنا تعدى الأبجدية العربية والأرقام. لدينا في المواقع الأخرى المزيج من الأثنين" يحدثهم بومريوم

"نانو؟ ما رأيك بالأمر؟" يسألها زيدون

"لا أعرف. حقيقة لا أعرف. لم أكن في يوم من الأيام مهتمة بالتشفير والرموز. وما قلتة بخصوص الموقع الأول قد يكون رمية من غير رام كما يقال" ترد نانو

يتوقفون قليلاً عن المحادثة وكأن الإحباط أدرك أصابعهم وليس نفوسهم فقط

"إنتظروا لحظة" يشد بومريوم إنتباههم

"أيعقل أن يكون الموقع يستخدم إسلوب ليوناردو دا فنشي، الرسام الشهير، في التشفير مع بعض التصرف والتغيير طبعاً" يحدثهم بومريوم

"وما إسلوب ليوناردو دا فنشي في التشفير؟" يسأله كيو

"الكتابة اللاتينية تبدأ من اليسار إلى اليمين بعكس الكتابة السامية والتي تبدأ من اليمين لليسار" يرد بومريوم

"حسنا، وبعد" يسأل زيدون

"لقد كان ليوناردو دا فنشي حريصا على الإحتفاظ بأفكاره لنفسه، فاستخدم إسلوب الكتابة من اليمين لليسار باستخدام الأحرف اللاتينية. والطريقة لقراءة ما كتب هي بوضع مرآة أمام أي مخطوطة من مخطوطاته، وقراءة الإنعكاس بالمرآة" يشرح بومريوم

"ولكن الأحرف ليست مقلوبة بالموقع حتى تنعكس صحيحة بالمرآة" يرد كيو

"هذا صحيح، لذا قلت مع بعض التصرف والتغيير" يرد بومريوم

"وكيف ذلك" يرد كيو

"حسناً، مع الفرضية طبعاً، إذا كانت الكلمة أحمد، فستكون بالموقع دمحأ، وكلمة بدر، مرة أخرى ستكون ردب" يشرح بومريوم

"حسنا دعوني أحاول لبعض الوقت وسأعود لكم" يرد كيو

"أنتي ما رأيك؟" يسأل زيدون أنتي ريزن، ولكن لا يأتيه أي رد

"أنتي أما زلت معنا" يسأله زيدون مرة أخرى

"يبدو أن أنتي ليس معنا" ترد نانو

"نظريتنا خاطئة" يشاركهم كيو بالحديث مرة أخرى، "لقد حاولت بالكلمات ولكنها كانت تنتهى بكلمات أغرب من الأصلية"

"يبدو أنهم ضد الفن والفنانين" يشاركهم بومريوم ويرسم وجوه ضاحكة والتي تعرف باسم سمايلي في عالم الإنترنت

"ولكنهم ليسو ضدك بدليل حضورهم لمعرضك" ترد نانو مازحة

"نعم" يشاركها زيدون، "وسرقتهم لكمية كبيرة من كتيبات المعرض"

"لقد إستغربت لنفاذ الكمية المعروضة من الكتيبات، والقيم على الصالة هو من نبهني للأمر في الواقع" يرد بومريوم

"أأسف لإنقطاعي عنكم" يرد أنتي

"أنتي أين كنت؟ لقد ظننا بأن الإرهابيين قد هجموا على موقعك ونسفوه" يحدثه زيدون مازحا "هل تابعت نقاشنا السابق بخصوص نظرية ليوناردو دا فنشي"

"نعم، لقد قرأت ما تداولتموه ويبدو في بادئ الأمر منطقياً، ولكن العزيز كيو دحض ذلك بالتجربة، والتجربة خير برهان كما يقولون" يرد أنتي ريزن

"أنتي، لدي إحساس بأنك قد وجدت الحل أو لديك نظرية على الأقل" تحدثه نانو

"حدسك صحيح يا نانو" يرد أنتي ريزن، "هل أنتم على معرفة بطريقة يوليوس قيصر في تشفير رسائله؟" يسألهم غير منتظر للجواب ويكمل

"تعتمد الطريقة على إستبدال الأحرف الأساسية بالرسالة الأصلية بأحرف أخرى وفق نظام الإزاحة عن موقع الحرف الأصلي. دعوني أوضح أكثر

تصوروا معي الأبجدية

أ ب ت ث ج ح خ د ذ وهكذا، بنظام الإزاحة لمكان واحد، نجد

ي أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر

أي أن الحرف ألف سينقلب إلى ياء والباء إلى ألف وهكذا

وبذلك تتحول كلمة بدر إلى أخذ

وأيضاً

أ ب ت ث ج ح خ د ذ ، بنظام الإزاحة لمكانين، نجد

و ي أ ب ت ث ج ح خ وهكذا فإن كلمة بدر تتحول إلى يحد

ولكن المشكلة وعلى فرضية أن الموقع يستخدم هذا الأسلوب في التشفير هو معرفة الإزاحة" يشرح أنتي

"يا إلهي، المسألة تتعقد أكثر وأكثر" يقول زيدون

"ليس بالضرورة" يرد بومريوم ويسهب أكثر، " لقد كان إتفاقنا قبل قليل بأنهم بحاجة إلى التبسيط في تعاملهم مع الموقع. إذا لنسلم بنظرية أنتي وطريقة يوليوس قيصر بالتشفير، ما أبسط الطرق بالتشفير باستخدام هذا الإسلوب يا أنتي هل لديك علم"

"دعونا لا ننسى الأحرف الإضافية والأرقام" يزيد كيو

"أسهل وأبسط الطرق، طريقة العكس الكلي. بمعنى أن الحرف الأول في الأبجدية الصحيحة يقابله آخر حرف بالأبجدية، وثاني حرف يقابله ثاني حرف من الأخير وهكذا

أ ب ت ث .... ي ة ى آ لا لآ ؤ ء ئ

ئ ء ؤ لآ .... ذ د خ ح ج ث ت ب أ

أما بالنسبة للأرقام فتكون كالآتي

0 1 2 3 4 5 6 7 8 9

9 8 7 6 5 4 3 2 1 0 ولا أكثر

"في هذه الحالة، نحتاج إلى فورزا لعمل برنامج آخر" يحدثهم زيدون

"لنأمل من أنه قد إنتهى من البرنامج الأول" يرد بومريوم

إنتهى الجزء الثامن

ويتبع في الجزء القادم

10 Comments:

Blogger maha said...

esetch
-------

مثل كل مرة
تكتب فتخلينا نتشوق للتكملة أكثر و أكثر

--------

من وين لك كل هالمعلومات عن التشفير ؟

=Pp

5:38 PM  
Blogger esetch said...

Maha
آنه غرامي نظرية المؤامرة والشيفرات وكلمات السر

أما بخصوص المعلومات، القراءة ثم القراءة وأخيراً القراءة

شيء أشوفه وللأسف معدوم في هذه الأجيال

7:25 PM  
Blogger Kuwait passion said...

الأمين العام للتكتل الوطني

نريد الإصلاح … أين الإصلاح … الحكومة غير جادة … وفجأة ينقطع التيار الكهربائي ويستمر بالحديث أصلحوا الكهرباء … هذا ما ورد على لسان أمين عام التكتل الوطني الذي سنبتلي بمثل هذه الأطروحات العقيمة للقادم من السنين في ندوة أقيمت قبل يومين وحضرها بعض من أعضاء هذا التكتل الهش والبالغ عددهم 300 شخص. لقد قلناها مرارا أن الكلام سهل جدا ولكن الرجال هي التي تفعل ولا تتكلم وتجعل إنجازاتها هي التي تتكلم عنهم.

حضرة الأمين العام للتكتل الوطني والذي لا نعرف إن كان توجهه لينينيا أو ماركسيا أو ماوتسي تونغيا وهو الخارج من رحم البورجوازية شخص ستكون على يديه نهاية كل ما بناه الليبراليون بالكويت لسبب واحد فقط وهو أنه شخص كثير الكلام عديم الانجازات. فهو مستشار للحكومة في الصباح ومنتقد للحكومة في المساء أي أنه ينتقد مساء رأيه الصباحي فكيف ينخدع مؤيدو التكتل بهكذا قيادة ( للعلم كلمة تكتل و قيادة أكبر بكثير مما نعني ولكن نستخدمها جوازا )

يا أخي إذا كنت من دعاة الإصلاح فلماذا لم نراك مرشحا لانتخابات مجلس الأمة أو حتى لانتخابات جمعية تعاونية لكي ترى مدى اهتمام المواطنين بشخصك وكيف ستنال الفشل الذريع في أي دائرة تختارها. طبعا الرد سيكون أن الوضع الحالي لا يشجع وأن الحكومة ستعمل ضد إسقاطه وستحارب وصوله إلى البرلمان و و و غيرها من الأعذار السمجة التي يكررها كل من يفشل بذلك ويغفلون أن السبب الرئيسي للإخفاق هو عدم قناعة الناس بهم كأشخاص في المقام الأول.

إن الأيام بيننا وستثبت حتى لليبراليين أنفسهم وخاصة للرعيل الأول منهم وهم من السياسيين المحنكين المخدوعين به أو المجبورين على بقائه لأسباب لا نعلمها أن هذا الأمين العام سينقلب عليهم وفقا لمصالحه الخاصة وتطلعاته الشخصية وهو الذي يريد الوصول إلى السلطة وخاصة التنفيذية بأي ثمن كان ودفع الغالي والثمين من اجل تلميع اسمه وصورته أمام أصحاب القرار لأهداف شخصية بحتة. وسترون العنصرية الكبيرة والفوقية التي يتعامل بها هذا الشخص مع بقية المواطنين تحت مسميات مألوفة للكويتيين مثل عيال بطنها وعيال الحمايل و و و و وغيرها من الاسطوانات الخافتة حاليا لغاية تحقق المصالح التي يعمل من أجلها.

حضرة الأمين العام للتكتل الوطني نراه دائما قريبا من عدسات الكاميرا في أي تجمع يتبادل حديثا هامسا مع من حوله لكي يبدو مهما وذو اطلاع على بواطن الأمور والأمر في مجمله لا يعدو تمثيلا لدور صدق صاحبه أنه حقيقة وأنه من قادة الرأي في هذا البلد المبتلي بهؤلاء الأشخاص الوصوليين والمتسلقين على أكتاف غيرهم.

ولأن الحقيقة لا تعرف غير لغة الأرقام فلنستعرض ما أنجزه التكتل تحت قيادته وبالتالي نكتشف أن التوجه الليبرالي لم يكن بتاريخ الكويت بهذا الضعف إلا بعدما تولى الأمين العام القيادة بل حتى أن التوجه قد خسر كرسيه التقليدي في مجلس الأمة عن الدائرة الثانية بعد أن كان مضمونا منذ 1992 وحتى 2003. وهذه الأرقام لا تعبر إلا عن حقيقة واحدة ومؤكدة وهي الفشل الذريع لتلك القيادة في حتى المحافظة على أبسط إنجازات التوجه والتي من المفترض بها أن يرتقى بها إلى الأعلى ولكنها سقطت إلى الهاوية.

نحن نعلم أن قيادات على شاكلة الدكتور الخطيب والمرحوم سامي المنيس ومن بعدهم عبدالله النيباري هم أشخاص عانوا الأمرين في سبيل النهج الليبرالي وعانوا الأمرين أيضا في حياتهم بسبب توجهاتهم تلك ولكن لأنهم أصحاب مبدأ فقد ثبتوا عليه ونالوا احترام الناس وتقديرهم وكان تكريم المواطنين لهم لأشخاصهم أولا ولتوجههم ثانيا وليس العكس ولكن عندما انقلب الحال وأصبحت القيادة لأشخاص عديمي الخبرة أولا والمعاناة ثانيا وصلنا إلى الوضع الحالي.

حضرة الأمين العام … أرجوك أن تكرمنا بسكوتك أولا وتترك الفرصة لغيرك لو كانت لديك الشجاعة الأدبية في ذلك لأنك شخص لم ولن تعرف سوى الفشل الذريع حيث أنك تعرف أن عملك مرتبط بمصلحتك الشخصية والجميع يعرف ذلك ولكنك تظن أنهم لا يعرفون وأنت واهم في ذلك.

أخيرا دع الرجال تعمل بصمت وتحقق أهدافها وتجعل الأفعال أبلغ من الأقوال ودع عنك الضرب تحت الحزام وتصفية الحسابات وهذه نصيحة خاصة ولنا عودة في حال عدم سماع النصيحة

11:42 PM  
Blogger forzaq8 said...

يا اخى kuawit passion

ما تعمله يفقدك كل مؤيد
لا تعلق على اشياء مالها علاقه بموضوعك

7:34 AM  
Blogger esetch said...

رسالة إلى السيد كويت باشون

عندما قررت إنشاء هذه المدونة، أردتها أرض أحلام لي شخصيا، أجمع بها من يهوون القصص والروايات ويشاطروني هذا الشغف

ووعدت نفسي ألا أشطب أي تعليق مهما كان سواء إنتقاد أو حتى شتيمة

ولكن ما تفعله أدخلني بعد آخر

فتعليقك ليس بتعليق بل بوست كامل مطابق لما تنشره في مدونتك

في الجزء السابع للرواية وضعت أنت تعليق/ بوست، إعتقد بادئ الأمر أن خطأ ما قد حصل فتركته ولم أشطبه

إلا أن الآن يبدو لي بأن الأمر تعدى حسن النية وعملك ذكرني بأيام الأي ىر سي الغابرة من تدخلات عشوائية

أرجو رجاء حار بألا تستغل مدونتي بهذا الشكل ولك مني جزيل الشكر

7:52 AM  
Blogger forzaq8 said...

العزبز استش
انصحك ان تلغلى مشاركاته لانها تعيق القراءه

عموما اهدى هذا البوست الى الاخ استش و جميع المتابعين لقصصه الشيقه

http://www.forzaq8.net/archives/2005/04/20/the-five-adventurer-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ba%d8%a7%d9%85%d8%b1%d9%88%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%ae%d9%85%d8%b3%d9%87/

( او اذهب الى مدونتى مباشره )

8:34 AM  
Blogger nanonano said...

أحلى شئ في مدونتك...أنها تعيشنا في عالم ثاني...ومندمجين فيه...ننطرك نطره

11:38 AM  
Blogger Kuwaiti_Man said...

SH
ما أدري ليش فقدت الرغبة بمتابعة هذي القصة, القصص السابقة كانت تشدني أكثر, يمكن العيب فيني أنا, فأرجو المعذرة


Forzaq8
هل تذكر هذه الجمل

فإذا لم تحصص الأبيج فسوف أخبر البزرجي
ولاتنس أن تحضر البغبغان

في قصة من قصص المغامرون الخمسة, حينما يحاولون الدخول بوكر تجار المخدرات

طبعا إحنا أياميها مصدقين كل هذا ال بول شيت ومندمجين بالقصة

3:02 PM  
Blogger forzaq8 said...

kuwait man

هذه القصه التى يعثرون على هذه الرساله

و النسخه الكامله هى
" لم تظرف المعوت المكبرت و انا اعلم انك ضربت الورق العريض و انا مشلف و ليس معى فار مولع ، فإذا لم تحصص الابيج فسوف اخبر البزرجى .. و لاتنس ارسال البغبغان ة المزنقره على البطاطس و لاتنس ان الشليه عندى

المشنيت "

6:27 PM  
Blogger Anti_Reason said...

From what I remember: “...... You hit the jackpot while I’m dead broke, I don’t even have a cigarette, if you don’t give me my share I’ll tell the police. Don’t forget to bring the radio (?) .....”.

Sorry if I got any of it wrong, but its been 30 years ;-)

If I recall correctly, Inspector Sami deciphers the code for them - Ta7’Ta7’ was bedridden from the flu???

10:26 PM  

Post a Comment

<< Home