Thursday, April 07, 2005

رواية فسيفساء – الجزء الثالث



[ بادئ الأمر، الشكر موصول لمسغايدد، فالوصفة مأخوذة من إحدى البوستس في موقعه ]

الزمان : الأثنين – 11 / يناير / 2005 – الساعة الثانية بعد الظهر
المكان : شقة بومريوم الخاصة

"آل دانتيه" يقول لها، " السر في طبخ المعجنات الإيطالية يكمن في عدم زيادة غليها بالماء" يشرح بومريوم، "ولا تنسي عند إخراج المعجنات من الماء بضرورة تغطيسها بوعاء ماء بارد لتوقيف عملية طبخها بالحرارة عندئذ لن تلتصق المعجنات ببعضها البعض"

تبتسم وتسأله "قل لي مرة أخرى ما إسم الوجبة"

"الروبيان مع معجنات اللينغويني. لينغويني أ لا مارينارا، بصلصة الطماطم العادية، وليس صلصة الأربياتا الحارة" يرد بومريوم
"حسنا ماذا علينا فعله" تسأله

"نسلق الروبيان بوعاء على حدة لمدة عشرون دقيقة، والصلصة من أي سوبر ماركت، ليس بالضرورة بإعدادها بالمنزل. بعد إكتمال السلق، تخلط المعجنات والروبيان والصلصة معاً.

نعد بعض الخبز المدهن بالزبدة والأوريغانو والثوم بالفرن"

"لقد بدأت أحس بالجوع" تقولها مبتسمه

"أي وجبة تصبح أشهى وألذ بإضافة القليل أو الكثير من الحب لها" يرد

"يا لك من داهية" تقرص خده الأيسر بلطف وهي مبتسمة

"فكرت بادئ الأمر بأن تكون السلطة شيرازية، بيد أني أعتقد بأن الطعم لن ينفع مع الوجبة، فأعددت سلطة سيزار" يحدثها

"ما هي السلطة الشيرازية؟" تسأله مستغربة
"سأعدها لك يوما آخر" يرد بومريوم

يدق جرس الشقة. يستغرب بومريوم فلم يعتاد أن يأتيه أحد وخصوصا هذا الوقت من اليوم. يذهب نحو الباب وينظر خلال العين السحرية. سخصين باللباس المدني الكويتي. يفتح بومريوم الباب ببعض الفضول.

يحدثهما من على الباب ويعرضان هويتهما ويستفسران عن بومريوم وهويته. يحاول بومريوم السيطرة على ملامحة وإظهار عدم القلق. ويدعوهما للدخول.

"عزيزي من بالباب" تشاهد كيت شخصان بالزي الوطني
"لا عليك يا عزيزتي، هللا تركتنا لوحدنا بعض الشيء، سأخبرك لاحقاً" يرد بومريوم وتذهب للمطبخ مصطحبه معها قلقها.

"أنا أتأسف مقدماً، فلم نكن نريد إزعاجك ولكن الأمر لا يحتمل التأجيل" يحدثة الأكبر سناً والأكبر مرتباً.

"عفواً هل لي بإسميكما مرة أخرى؟" يسأله بومريوم
"المقدم خالد محمود والملازم عبدالعزيز عبدالله، ضباط أمن الدولة" يحس المقدم خالد بقلق بومريوم

"أرجو المعذرة مرة أخرى، ولكننا يا عزيزي بحاجة لمساعدتك" يقولها المقدم خالد محاولا إزاحة أي قلق ورهبة لدى بومريوم ، "فدعني أدخل بالموضوع مباشرة"

"هل تعرف هذا الشخص؟" يسأله المقدم

يخرج الملازم صورة، تبدو مكبرة من صورة أصغر، من مظروف مانيلا بحوزتة لشاب ملتح.

إنتهى الجزء الثالث
ويتبع في الجزء القادم


13 Comments:

Blogger forzaq8 said...

صعب و الله صعب

ظربتنا بتوست twist
بالقصه

12:52 PM  
Blogger Zaydoun said...

لا يكون جايين يدورون على الشاب مال انا راقي بأخلاقي؟؟

1:36 PM  
Blogger Broke said...

First .. I like ur posts .. I'm one of ur readers .. but it's my first comment ..

Second .. Misguided is a man ..

يعني موقعه .. و ليس موقعها
:)

4:04 PM  
Blogger esetch said...

forzaq8
شنو كنت متوقع يالحبيب
8-)

Mr. Z
لا هذا راقي ثاني


broken
thanx for the info, i've changed it.

4:56 PM  
Blogger forzaq8 said...

انا فى بالى راح تكون روايه رومانسيه
دخول امن الدوله مفاجىء

5:13 PM  
Blogger esetch said...

forza
بعد ما شفت شي

5:27 PM  
Blogger طائر بلا أجنحة said...

شسويت فينيي
لساني وصل لما سري و أنا أبلع ريقي أشتهيييت لنغويني بالربيان و جرب معاها أشويت ألفريدو سوس لا وهم خرشووووف.

ترى بأنتظار الجزء الثاني لا طول علينا رجاء, و دنا نشوف بومريوم تحت التعذيب في أمن الدولة

6:31 PM  
Blogger بومريوم said...

مو خوش كسره:)

غزل و تفقس خدود..و بعدين امن دوله:)

طائر بلا اجنحه
ليش جذى بس؟:)
انا عاد مسرع ما اقر باللى عندى

6:54 PM  
Blogger geo said...

another trick to non-sticking pasta .. is drizzling olive oil before boiling it..

great story..

8:38 PM  
Blogger esetch said...

Geo
Welcome to my blog.

yes another great trick, thanx

11:52 AM  
Blogger Judy Abbott said...

عاد بومريوم وين و هالسوالف وين :)

12:18 PM  
Blogger Kuwaiti_Man said...

SH
حرام عليك, بومريوم وايد جنتل, ومو مال سوالف أمن دولة
أكيد غلطانين بالعنوان, أو شكوى كيدية من بلوغر حاقد

بومريوم
كلنا معك قلبا وقالبا, ولاتحاتي, راح نجيب لك زكاير ورهش

9:47 AM  
Blogger Jewaira said...

أحلى شيء قرصة الخد

:P

القصة ممتعة جدا يا أس أتش

12:17 PM  

Post a Comment

<< Home