Monday, March 28, 2005

قريباً جداً - رواية فسيفساء


يد الأقدار ما ابدعها. تأتي بقطعة صغيرة ملونه ومشكّلة بطريقة غريبة ولكن لها جاذبيتها الخاصة. تضعها بجانب القطع الأخرى. نفس اللون. يتراءى لنا بأنها قطعة مماثلة. ولكن مع التدقيق نكتشف الإختلافات وما أكثرها على الرغم من صغرها. الإختلافات جوهر تلك القطعة. ترص القطع بجانب بعضها عشوائيا. فيا له من شكل منتظم. نعم تستطيع الأقدار أن تخلق من الفوضى الجمال والتناغم. قطعة الفسيفساء الكبيرة تشكلت. فيا له من إبداع يسر الناظرين.

وها هي يد أخرى. يد آلمها التناغم والجمال. تخرج القطعة من مكانها. تبدأ بشذبها لتزيل الإختلافات الصغيرة لتشكل مسخاً لا روح له. تعيد القطعة لمكانها وتبدأ بالقطعة الأخرى. بدت الفسيفساء وحشاً قبيحا. فبئساً لتلك اليد التي خربت وشوهت.

رواية فسيفساء. رحلة قصيرة لمجتمع يتم تشويهة بزعم إصلاحه.

2 Comments:

Blogger nanonano said...

صباح الخير...أنا أعتقد أنها راح تكون رائعه

9:37 AM  
Blogger Kuwaiti_Man said...

ونحن بالإنتظار على أحر من الجمر

12:09 PM  

Post a Comment

<< Home