Monday, February 21, 2005

من التجنيد



أشكر بو مريوم على إثارة الموضوع بادئ ذي بدء. ولابد أن أعلن إني شخصياً ما دخلت التجنيد، ثلاث قضايا ضدي وبالنهاية الغرامة 120 دينار كويتي فقط لاغير، ولو قايلين من الأول جان عطيناهم بدل المرمطة بقصر العدل.

هذي السالفة منقولة من شفاة صاحبها مع بعض الدراما.

اليوم حار والتعب بادي على الكل من ضباط إلى مجندين.

جلس يفكر، وفكر وفكر ثم قتل كيف فكر.

ذهب إلى إحدي الغرف لإجراء مكالمة، وبعد دقائق، هرول إلى الضابط المسئول وقال، سيدي توه دقيت عالأهل، ولدي توه مطهرينه وقاعد ينزف.

قام الضابط من مكانه مصعوقاً وأعطاه بسرعه إذنا كتابياً للخروج من المعسكر والإنصراف. ويصيح عليه بينما المجند يهرول نحو الباب ثم السيارة، سوق عاى كيفك، إشوي إشوي.

المجند بسيارته يفكر ويقول لنفسه، أشوه إني عمري ما تزوجت ولا يبت يهال.




2 Comments:

Blogger Bo Jaij said...

Ma3fi or not you can still enjoy it

http://q8bollocks.blogspot.com/

12:18 PM  
Blogger Kuwaiti_Man said...

بالتجنيد الواحد يطبق المثل القائل

اذا لم تكن ذئبا بالت عليك الثعالب

أنا ماكانت عندي واسطة أيامها, ولا فيه أحد من عائلتي أو معارفي ضابط, والاستغلال اللي حصللي كان فظيع, فاستخدمت سلاح الطبيات, أو العيادة مثل مايسمونها, وهات يا راحة بالمنزل, واعفاء من الحراسات

11:17 AM  

Post a Comment

<< Home