Monday, December 28, 2009

شجون

ها هي الأيام تجري ونحن نلهث خلفها.

إنقطعت عن التدوين لأسباب عديدة، فلم تكن الصحة تساعد وخصوصاً مع داء السكري (حفظكم الله جميعاً) ولا مع المشهد الكويتي المؤلم.

العزيز المدون فرناس مظلمها في وجوهنا مؤخراً. والغالي بومريوم على الرغم من محاولاته الحثيثة من رسم الإبتسامة على وجوهنا، إلا أن الأحداث المتتابعة لا تترك مجال للإبتسامة والظاهر بأنه مل من المشهد الكويتي فأغلق المدونة إلا لحفنة وأنا لست منهم

ما الذي يحصل في هذا البلد؟

لقد إعتقدنا - ويا لسذاجتنا - بأننا قد رمينا الأصل والفصل خلف ظهورنا يوم 26 فبراير 1991. إعتقدنا بأن السني والشيعي أصبح من الماضي.

يا للهول مما أصبحنا فيه

إعتصامات وتظاهرات وتوجيه لإعتداءات، وشروط خارقات، ونشرات للبيانات

لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم وحسبي الله ونعم الوكيل


لنعد قليلاً للوراء، ولنتذكر جميعاً من كنا ومن أين أتينا وإلى أين نسير حتى ندرك وضعنا المأساوي وضخامة ما خسرناه وما نخسر وما سنخسر


Labels: ,

8 Comments:

Blogger حسـّون الملعـون said...

سلامات وماتشوف شر

شسالفة السكري؟ مافي بيت إلا وفيه على الاقل واحد أو اثنين مصابين, بزمان أول كانت الشغلة وراثية بالعوائل, وكانت تستمر بالجينيريشنز لان الزواج كان دايما يتم بنطاق العائلة

الحين صار المرض هذا يطلع مرة وحدة مثل الفقع, ما أدري هل السبب طريقة المعيشة واللايف ستايل أو هالأكل الملوث اللي ناكله؟




بالنسبة للي قاعد يصير الحين بالديرة, وبعيد عن نظرية المؤامرة, واللي ممكن يكون فيها جانب من الصحة, لكن أعتقد ان العيب فينا حنا يا مواطنين, واللوم يقع علينا بالدرجة الأولى

نفوسنا تغيرت للأسوأ, العلاقات العائلية ايضا بدا يحوشها هالشيء

ما اقدر اقول لك العلاج هو عن طريق التسامح والحب, لأنه مجرد كلام إنشائي وصعب تطبيقه حتى على انفسنا

مو يقولون القطو العود ما يتربى؟

الحل إن كل واحد منا يربي عياله بطريقة سليمة, ومن غير لا ينقل لهم ترسباته وعقده

على الاقل الجيل القادم يكون نظيف من الداخل

9:27 AM  
Blogger بومريوم said...

سلامات و ما تشوف شر

المشهد الكويتى يغث..الكل يدور الطلايب
انا اعتزلت و بديت حياة جديدة..بدون سياسة

11:19 AM  
Blogger ولاّدة said...

سلامات ألف سلامة

وصحتك أهم من أي شيء بالدنيا وبما أني أم لطفل أصيب بالسكر في عمر الخامسة اسمح لي أن أقدم لك بعض النصائح

الرياضة مفعولها سحري
في الاسبوع الماضي تعرض ناصر لالتهاب في البلعوم وتم وصف مضاد حيوي له والمضادات الحيوية تعاكس عمل الأنسولين مما جعل سكره يرتفع
وبعد أيام متواصلة من الارتفاعات قررت -بخلاف المعتاد الموروث - أن أسمح له بالسباحة رغم المرض في مسبح مغطى ومدفي وبعد السباحة نزل سكره واستمر في معدلات معقولة


أنواع الطعام التي جربتها وأثبتت فاعلية في تخفيض السكر في الحالات التي يرتفع بها دون مبرر

شراب الدارسين
الحلبة
زيت بذرة الكتان -من أرض الطبيعة - أضفها إلى جبنة بيضاء للإفطار

والنقطة الأخيرة هي ضرورة القياس المتكرر وحين أقول متكرر أقصد 6 مرات في اليوم على الأقل لأنها السبيل الوحيد للتعديل واتخاذ اللازم

وألف سلامة عليك


اعتزال التدوين من قبل الزملاء اليوم تعبير عن حالة إحباط عام وتشويش في سماء التدوين لم نعرفه من قبل

11:38 AM  
Blogger حسـّون الملعـون said...

ولادة ألاقي عندج شوية حلتيت؟

اتغشمر مو صج


بس حبيت أضيف نقطة بالنسبة لبذر الكتان

لازم ينطحن بالمطحنة (لان القشرة غير نفاذة مثل الحبة السوداء) ويستخدم بنفس الوقت (او ينحط بالثلاجة بعد الطحن ويستهلك خلال 24 ساعة) لان المادة الفعالة فيه تكون داخل باللب وتتلف بسرعة

مثل الحبة السوداء

12:40 PM  
Blogger راعي تنكر said...

welcome backooo

12:50 PM  
Blogger ولاّدة said...

حسون
حلتيت!! ما أعرفه بس إذا زين للسكر الله يعافيك علمني أطلعه من تحت الأرض وأتعرف عليه

أما عن بذرة الكتان فاقترحت على الصديق أس أتش الزيت لأنه أسهل يضيفه للجبن أو السلطة وخلصنا بدل الطحن والعبالة

7:47 PM  
Blogger esetch said...

حسون

بعد ظهور خبر السكري تنازلت عن القضية ضد إخواني وخواتي كونهم ورثوا الداء من الوالدين رحمهم الله وآنه ما ورثت السكري
8)

بومريوم
الله يسلمك يالغالي بس رفعت نسبة السكري لما قلت إنك إعتزلت

ولادة العزيزة
الله يحفظ لك إبنك ويسلمه إن شاء الله

النصائح كثيرة بس يبيلها ترتيب
شكراً على المعلومات يالغالية


راعي تنكر
Thanks bro

8:00 AM  
Blogger بومريوم said...

اعتزلت بس موجود هنى

decorama.blogspot.com

أريح من عوار الراس و الطلايب

10:08 AM  

Post a Comment

<< Home